الأحد , 20 سبتمبر 2020
الرئيسية » منوعات » محرك بحث “Google” يحتفل بالذكرى 400 لرحيل الكاتب وليم شكسبير

محرك بحث “Google” يحتفل بالذكرى 400 لرحيل الكاتب وليم شكسبير

 فاجئ محرك البحث جوجل مستخدميه بتغيير مفاجئ لشعار محرك بحث جوجل اليوم السبت 23-4-2016  , حيث وضع جوجل صورة للكاتب والشاعر وليم شكسبير وذلك احتفالاً بذكرى وفاته رقم 400, كما ويعرف وليم شكسبير من الشعراء والكتاب التي كانت لهم بصمة كبيرة في تلك الفترة التي عاصرها في حياته كما اطلق عليه لقب ” شاعر الوطنية ” وذلك لكثرة ما كان يكتب ويطلق من قصائد وكتابات تمس الوطن والتمسك بالوطن وعرف لدى وليم شكسبير حب الوطن وتجلى ذلك في روحه وكتاباته .
فمن هو ويليم شكسبير حسب تعريف “ويكيديا” ؟

وليم شكسبير شاعر (يصنف كأعظم كاتب في اللغة الإنجليزية) و كاتب مسرحي (يعتبر كاتبا مسرحيا بارزا) إنجليزي، دائماً يسمي بــ”شاعر الوطنية” و “شاعر افون الملحمي” [1] اعماله موجودة وهي تتكون من 38 مسرحية و158 سونيته واثنين من القصص الشعرية وبعض القصائد الشعرية، وقد ترجمت مسرحياته وأعماله إلى كل اللغات الحية وتم تأديتها أكثر بكثير من مؤلفات أي كاتب مسرحي آخر.

ونقدم لكم واحدة من اروع قصائد ويليم شكسبير :-

ألا تشبهين صفاء المصيف بل أنت أحلى وأصفى سماء ففى الصيف تعصف ريح الذبول وتعبث فى برعمات الربيع ولا يلبث الصيف حتى يزول وفى الصيف تسطع عين السماء ويحتدم القيظ مثل الأتون وفى الصيف يحجب عنا السحاب ضيا السما وجمال ذكاء وما من جميل يظل جميلا فشيمة كل البرايا الفناء ولكن صيفك ذا لن يغيب ولن تفتقدى فيه نور الجمال ولن يتباهى الفناء الرهيب بأنك تمشين بين الظلال اذا صغت منك قصيد الأبد فمادام فى الأرض ناس تعيش ومادام فيها عيون ترى فسوف يردد شعرى الزمان وفيه تعيشين بين الورى.
واليكم بعض اقوال ويليم شكسبير عن الحياة :-

– أيها النوم أنك تقتل يقظتنا.

– ليس من الشجاعة إن تنتقم، بل إن تتحمل وتصبر .

– الرجال الأخيار يجب ألا يصاحبوا ألا أمثالهم.

– هناك ثمة وقت في حياة الإنسان إذا انتفع به نال فوزاً ومجداً، وإذا لم ينتهز الفرصة أصبحت حياته عديمة الفائدة وبائسة.

– إن الآثام التي يأتي بها الإنسان في حياته، غالباً ما تذكر بعد وفاته، ولكن أعماله الحميدة تدفن كما يدفن جسده وتنسى.

– إن المرء الذي يموت قبل عشرين عاماً من اجله، إنما يختصر مدة خوفه من الموت بنفس العدد من السنين.

– إن أي مركز مرموق كمقام ملك ليس إثماً بحد ذاته، إنما يغدو إثماً حين يقوم الشخص الذي يناط به ويحتله بسوء استعمال السلطة من غير مبالاة بحقوق وشعور الآخرين.

– هناك ثمة أوقات هامة في حياة سائر الرجال حيث يقرر أولئك مستقبلهم أما بالنجاح أو بالفشل.. وليس من حقنا أن نلوم نجومنا أو مقامنا الحقير، بل يجب أن نلوم أنفسنا بالذات .

– نكران الجميل أشد وقعاً من سيف القادر.

– الدنيا مسرح كبير، وان كل الرجال والنساء ما هم إلا لاعبون على هذا المسرح.

– لا تطلب الفتاة من الدنيا إلا زوجاً.. فإذا جاء طلبت منهُ كل شيء.

– إن المرأة العظيمة تُلهم الرجل العظيم.. أما المرأة الذكية فتثير اهتمامه بينما نجد إن المرأة الجميلة لا تحرك في الرجل أكثر من مجرد الشعور بالإعجاب.. ولكن المرأة العطوف.. المرأة الحنون.. وحدها التي تفوز بالرجل العظيم في النهاية..

– إذا أحببتها فلن تستطيع أن تراها.. لماذا؟ لأن الحب أعمى.

– يمكننا عمل الكثير بالحق لكن بالحب أكثر.

ومن مقولات واقاويل وليم شكسبير في الحب ما يلي :-

لحظات الحب .. هي اللحظات التي تخلد في أذهاننا وتحمل كل معاني السعادة، فلا تندم على لحظة حب عشتها حتى ولو صارت ذكرى تؤلمك فإذا كانت الزهرة قد جفت وضاع عبيرها ولم يبقى منها غير الاشواك، فلا تنس أنها منحتك يوماً عطراً جميلاً أسعدك

لا تكسرأبداً كل الجسور مع من تحب، فربما شاءت الأقدار لكما يوماً لقاءً آخر يعيد ما مضى ويوصل ما انقطع فإذا كان العمر الجميل قد رحل، فمن يدري فربما ينتظرك عمر اجمل

وإذا قررت أن تترك حبيباً أو صديقاً فلا تترك له جرحاً، فمن أعطانا قلباً لا يستحق منا أن نغرس فيه سهماً أو نترك له لحظة تشقيه ما أجمل أن تبقى في روحيكما دائماً لحظات الزمن الجميل فإن فرقت بينكما الأيام فلا تتذكر لمن تحب غير كل إحساس صادق

وإذا سألوك يوماً عن إنسان أحببته فلا تحاول تشويه الصورة الحلوة لهذا الإنسان الذي ارتبطت به فاجعل من قلبك مخبأ لكل أسراره وحكاياه فالحب الصادق ليس مشاعر وأحاسيس فقط بل أخلاق وقيم عظيمة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *