بالفيديو أهداف مباراة القوة الجوية والوحدات 2-1 كأس الاتحاد الآسيوي 2016

img

يوتيوب اهداف مباراة القوة الجوية العراقي 2-1 الوحدات الاردني في الدور 16 لكاس الاتحاد الاسيوي يوم الثلاثاء 24-5-2016 حطم القوة الجوية العراقي، طموحات ضيفه الوحدات الأردني وفاز عليه (2-1) في المواجهة التي جمعتهما الثلاثاء على استاد الوكرة بقطر، في الدور الثاني لبطولة كأس الاتحاد الآسيوي بكرة القدم.

 وتأهل القوة الجوية بهذا الفوز لدور الثمانية فيما ودع الوحدات البطولة رسمياً.
 
وتقدم القوة الجوية بهدفي السبق بالدقيقة “14” عبر محمد حسن والدقيقة “37” عبر هداف البطولة حمادي أحمد، وسجل الهدف الوحيد للوحدات عبدالله ذيب بالدقيقة “42”.
 
وتخلى الوحدات عن الحذر وانطلق سريعاً نحو المواقع الهجومية بحثاً عن منافذ تقوده لتهديد مرمى القوة الجوية.
 
ولم يتحسب الوحدات جيدا لخطورة الأطراف لدى لاعبي القوة الجوية، فانشغل في الهجوم على حساب تعزيز الواجبات الدفاعية.
 
ولم يتأخر القوة الجوية في تسجيل هدف السبق بالدقيقة “14” عندما تسلم محمد حسن كرة من الجهة اليمنى لم يجد العناء في إسكانها شباك أبو نبهان معلناً التقدم بهدف.
 
اهداف مباراة القوة الجوية 2-1 الوحدات
وحاول الوحدات البحث عن هدف التعادل معولاً على تحركات رجائي عايد وعامر ذيب وأحمد هشام وعبدالله ذيب وأحمد أبو كبير، لكن المحاولات جاءت عشوائية وغير منظمة مما سهل من مهمة دفاع القوة الجوية في وأد أي خطورة.
وعمل بعد ذلك القوة على تهدئة اللعب، وامتصاص اندفاع فريق الوحدات حيث اعتمد في بناء هجمات على ميدو و بشار رسن واكوتي ومحمد حسن وطارق همام ولعب في المقدمة هداف البطولة حمادي أحمد.
وكاد حمادي أن يسجل هدفا للقوة من كرة عرضية وضعته في مواجهة أبو نبهان لكن الأخير تألق في ابعادها.
وأخفق الوحدات في عملية البناء الهجومي الناضج والفاعل بسبب سوء انتشار لاعبيه وضعف الخيارات، فبقي مرمى فهد طالب بعيدا عن الخطورة باستثناء تسديدة بهاء فيصل التي استقرت بين احضانه.
وواصل القوة استثمار الثغرات الدفاعية الواضحة بدفاع الوحدات لكن حمادي عاد ليهدر فرصة هدف محقق حينما انفرد بالمرمى وتلكأ بالتسديد.
وفي الدقيقة 37، عوّض حمادي اهداره للفرصتين بتسجيله هدف القوة الثاني بعدما استلم كرة عرضية فسددها برأسه في شباك الوحدات.
شعر الوحدات بحرج في موقفه ليتعامل لاعبوه بجدية أكبر مع مجريات المباراة، لتشهد الدقيقة 42 هدفه الأول بعدما مرر عامر ذيب كرة نموذجية للمندفع من الخلف عبدالله ذيب فأطلقها قوية استقرت على يسار فهد طالب.
وفي الشوط الثاني، دفع الوحدات بصالح راتب بدلا من احمد الياس بهدف تعزيز القدرات الهجومية للوحدات، فيما دفع مدرب القوة ببسام مهدي بدلا لحميد ميدو.
وظهر الوحدات بصورة أفضل في هذا الشوط من حيث الاستحواذ على الكرة لكن خطورته بقيت غائبة.
وتم الدفع بليث البشتاوي دون أن يحقق الإضافة المطلوبة حيث ظهر تائها، ليبقى الوحدات عاجزاً عن الوصول لشباك القوة.
وكاد عبدالله ذيب أن يفعلها عندما تسلم كرة داخل منطقة الجزاء وسددها لكن حارس المرمى فهد طالب كان لها بالمرصاد، ليخرج القوة فائزاً 2-1 ويخطف بطاقة لتأهل لدور الثمانية.

 

الكاتب محمود الوادية

محمود الوادية

مواضيع متعلقة

اترك رداً