خسارة فريق الأهلي امام زيسكو بنتيجة 3-2 ضمن دور الثمانية في دوري أبطال أفريقيا 2016

img

عرب نيوز – افتتح الأهلي المصري، مشواره الأفريقي، اليوم السبت 18-6-2016 ، بالخسارة 2-3 أمام مضيفه زيسكو يونايتد الزامبي، على ملعب ليفي مواناسا، في إطار مباريات الجولة الأولى للمجموعة الأولى ببطولة دوري أبطال أفريقيا.

تقدم زيسكو بهدف في الدقيقة 28 بتسديدة شانجوندو، وتعادل للأهلي جون أنطوي في الدقيقة 30، لكن زيسكو سجل هدفين في الدقيقتين 50 و55 عن طريق مهاجمه كلاوتس تشاما، وسجل أنطوي الهدف الثاني له وللأهلي في الدقيقة 68.

واعتلي زيسكو الصدارة برصيد 3 نقاط، وبقى الأهلي في قاع الترتيب انتظارًا لمواجهة الوداد المغربي مع آسيك الإيفواري في نفس المجموعة.

بدأت المباراة باستحواذ لاعبي زيسكو على منطقة وسط الملعب، فيما حاول الأهلي خطف هدف مبكر بتسديدة مؤمن زكريا، ثم احتسب الحكم تسللًا ضد الفريق الزامبي الذي كان الأكثر خطورة في الدقائق الأولى.

ونجح شريف إكرامي، حارس الأهلي، في التصدي لفرصة قريبة من جانب تشاما لاعب زيسكو الذي سدد الكرة قوية في منطقة الجزاء.

وكثف الفريق الزامبي ضغطه في وسط الملعب بشكل واضح على دفاعات الأهلي، ثم أبعد إكرامي تمريرة عرضية لزيسكو أيضًا، وأنقذ رامي ربيعة انفرادًا من الفريق الزامبي وسط حالة من التراجع الواضحة في دفاع الأهلي.

وفي الدقيقة 28 ، نجح شانجوندو مهاجم زيسكو، في تسجيل هدف التقدم بتسديدة قوية على حدود منطقة الجزاء، لكن الأهلي عاد سريعًا في الدقيقة 30 بهجمة خطيرة عن طريق المهاجم رمضان صبحي الذي مرر لأنطوي الذي سجل الكرة في الشباك ببراعة.

عاد زيسكو للسيطرة من جديد وارتكب حسام غالي خطأ ساذجًا بعد أن فشل في استلام الكرة ليسدد موتونجا كرة قوية صدها إكرامي.

واتسمت الحالة الفنية للأهلي بالضعف في الشوط الأول، وأهدر الفريق الزامبي فرصة هدف بتمريرة عرضية مرت دون متابع، ثم تسديدة أبعدها إكرامي، بينما أضاع أنطوي كرة خطيرة لينتهي الشوط الأول بالتعادل.

ومع بداية الشوط الثاني، تراجع مستوى الأهلي خاصة في خط الوسط، ونجح زيسكو في إضافة الهدف الثاني عن طريق تمريرة عرضية خطيرة في الدقيقة 50 استغلها المهاجم تشاما، ليهز شباك شريف إكرامي ويعيد التقدم لصالح زيسكو.

الأهلي ظهر بعيدًا عن مستواه وتلقى الفريق الأحمر الهدف الثالث سجله تشاما من تمريرة عرضية سددها في مرمى إكرامي ببراعة في الدقيقة 55، وأجرى الفريق الأحمر تغييرين في الدقيقتين 59 و62 بنزول عمرو السولية ووليد سليمان على حساب حسام عاشور وصالح جمعة أملًا في تنشيط وسط الملعب.

ودفع زيسكو في الدقيقة 65 بالمهاجم كامبول على حساب جاكسون موانزا لتنشيط الهجوم، وأبعد دفاع الأهلي تسديدة مايمبي.

ورد الفريق الأحمر بهدف ثانٍ عن طريق الغاني جون أنطوي في الدقيقة 68 مستغلًا تمريرة عرضية سحرية من رمضان صبحي ليسجل أنطوي ببراعة.

وأشرك الأهلي تغييره الأخير بنزول عماد متعب على حساب صبري رحيل في الدقيقة 71 لينتقل وليد سليمان لقيادة الجبهة اليسرى في الفريق الأحمر.

وأهدر وليد سليمان فرصة قريبة للأهلي، وأجرى زيسكو تغييره الثاني بنزول مويليلوا على حساب سيوليمبا في الدقيقة 78.

وكثف الأهلي ضغطه في الدقائق العشر الأخيرة، ووجه متعب تسديدة قوية أبعدها الحارس، وحاول وليد سليمان ولكن بلا خطورة، ثم جاءت محاولة حسام غالي بتمريرة عرضية أبعدها دفاع زيسكو وأنقذ حجازي فرصة انفراد للفريق الزامبي بينما تباطئ مؤمن زكريا في استغلال تمريرة سريعة في الجبهة اليمنى.

وسقط لاعبو زيسكو لإضاعة الوقت في الدقائق الأخيرة، وتصدى إكرامي لعرضية مايمبي وأبعد دفاع زيسكو تمريرة عرضية خطيرة من أحمد فتحي لينتهي اللقاء بفوز زيسكو.

الكاتب محمود الوادية

محمود الوادية

مواضيع متعلقة

اترك رداً