بالفيديو .. الارجنتين تكتسح الولايات المتحدة الأمريكية 4-0 في نصف نهائي كوبا امريكا

img

ملخص واهداف الارجنتين تكتسح الولايات المتحدة الأمريكية 4-0 في نصف نهائي كوبا امريكا 2016 , تأهل منتخب الأرجنتين، لنهائي بطولة كوبا أميركا، في نسختها المئوية، بعد اكتساحه صاحب الأرض والجمهور، منتخب الولايات المتحدة الأمريكية، بنتيجة (4- 0)، في المواجهة التي جرت بينهما في الساعات الأولى من صباح الأربعاء، بدور نصف النهائي من البطولة، على ملعب إن جي آر.

أحرز أهداف الأرجنتين، المهاجم ازيكوييل لافيتزي، في الدقيقة 3، وليونيل ميسي في الدقيقة 32، وجونزالو هيجواين، هدفين، في الدقيقة 50، والدقيقة 86.

اهداف الارجنتين تكتسح الولايات المتحدة الأمريكية 4-0

ويواجه المنتخب الأرجنتيني في نهائي البطولة، الفائز من مباراة تشيلي وكولومبيا، والتي ستقام في الساعات الأولى من صباح الخميس.

فاجأ منتخب التانجو، الذي خاض اللقاء بتشكيلة (4-3-3)، نظيره الأمريكي، الذي لعب بطريقة (4-4-2)، ببداية سريعة وحماسية في الدقائق الأولى من المباراة، أسفرت عن هدف مبكر في الدقيقة 3، برأسية رائعة من ازيكوييل لافيتزي، الذي أحسن استغلال تمريرة نجم برشلونة ليونيل ميسي، من حدود منطقة الجزاء، ليضعها أعلى الحارس براد جوزان.

وخلال الربع ساعة الأولى من اللقاء، فشل لاعبو المنتخب الأمريكي، في مجاراة لاعبي التانجو، واختراق حصون الدفاع، وسط سيطرة أرجنتينية كاملة على المباراة، من خلال التمريرات العرضية، والتسديدات المختلفة، كادت أن تسفر عن هدف ثان للأرجنتين، عن طريق ميسي الذي انطلق من منتصف الملعب، وتلاعب بدفاع صاحب الأرض، ليسدد كرة قوية ولكنها تستقر في يدي حارس المنتخب الأمريكي.

واصل المنتخب الأرجنتيني هجومه، ونجح المدرب جيراردو مارتينو، في فرض أسلوبه التكتيكي على الألماني يورجن كلينسمان، وتتاح فرصة للمهاجم جونزالو هيجواين، في الدقيقة 21 ، إلا أنه لم ينجح في استغلالها، ثم ارتكب اللاعب الأمريكي كريس وندلوسكي، خطأً في الدقيقة 31، ضد ميسي، الذي قام بمرواغته ليحتسب الحكم الباراجوياني إنريكي كاسيريس، ضربة حرة مباشرة لصالح النجم الأرجنتيني، وبطاقة صفراء لوندلوسكي.

وفي الدقيقة 32، كان النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، على موعد مع رقم قياسي جديد، محتلاً صدارة قائمة الهدافين التاريخيين لمنتخب الأرجنتين برصيد 55 هدفًا، متفوقا على جابرييل باتيستوتا، صاحب الـ54 هدفًا، بعدما أحرز “البرغوث” هدفًا عالميًا، من خلال ضربة حرة مباشرة سددها بالقدم اليسرى أقصى يسار الحارس الأمريكي براد جوزان.

وحاول المنتخب الأمريكي العودة للمباراة، ساعيًا لتقليص الفارق، ولكن دون جدوى، حيث لم تتح له سوى فرصة خطيرة من كرة عرضية من ناحية اليمين، قبل نهاية المباراة بـ 5 دقائق، إلا أنها كانت صعبة على وندلوسكي.

وفي الوقت بدل الضائع، مرر الدفاع الأرجنتيني كرة طويلة، إلا أن الحكم احتسب تسللا على لافيتزي، الذي تعرض لخشونة متعمدة من الحارس الأمريكي جوزان، ليطلق بعدها حكم اللقاء صافرته، معلنًا نهاية الشوط الأول بتقدم الأرجنتين (2-0).

ومع بداية الشوط الثاني، أجرى مدرب المنتخب الأمريكي تغييرًا بنزول المهاجم كريستيان بوليسيتش، بدلا من كريس وندلوسكي، في محاولة مبكرة لإدراك هدف تقليص الفارق.

وللمرة الثانية، يفاجئ الأرجنتينيون، أصحاب الأرض، مع الدقائق الأولى من الشوط الثاني، بالهدف الثالث لراقصي التانجو، عن طريق المهاجم جونزالو هيجواين، في الدقيقة 50، بعد تمريرة سحرية من لافيتزي، ليسددها مباشرة إلا جوزان ينجح في صدها المرة الأولى لتسقط من يده، ويضعها هيجواين بسهولة ثانية، مؤكدًا سيطرة منتخب بلاده على اللقاء كاملاً.

وفي الدقيقة 56 ، كادت الأرجنتين أن تنجح في إحراز الهدف الرابع، من خلال فرصتين، الأولى عن طريق ميسي الذي حاول استغلال خطأ الدفاع الأمريكي الذي أعاد الكرة للخلف، إلا أنه لم يتمكن من اللحاق بها، والثانية، بعدما مرر الهداف الأرجنتيني “بينية” للاعب الوسط ماتياس فرنانديز، الذي سدد الكرة في القائم اليمين، قبل أن يحتسب حكم اللقاء الكرة تسللاً.

وأجرى المدرب الأرجنتيني، في الدقيقة 59، التغيير الأول لفريقه بنزول لاعب الوسط لوكاس بيليا، بدلا من فرنانديز، تبعه تغيير من الألماني كيلنسمان بنزول المدافع ستيفن بيرنبوم، في الدقيقة 60 ، بدلا من لاعب خط الوسط كايل بيكرمان، في محاولة منه لإيقاف الهجمات الخطرة التي يشنها ليونيل ميسي.

في الدقيقة 62، تعرض صاحب الهدف الأول للأرجنتين، لإصابة خطيرة، بعدما اصطدم بلوحة الإعلانات في الملعب، أثناء استقبال كرة على صدره، ليسقط بشكل خطير على الأرض، ويغادر الملعب محمولا على ناقلة المصابين، وينزل بدلا منه لاعب الوسط ايريك لاميلا في الدقيقة 67.

ومع منتصف الشوط الثاني تقريبًا، استسلم لاعبو المنتخب الأمريكي تمامًا، أمام راقصي التانجو الأرجنتيني، ونجح المتألق ميسي في المرور أكثر من مرة بين دفاع أصحاب الأرض، ومرر أكثر من كرة خطيرة داخل الصندوق، وسط مشاهدة لاعبي أمريكا، حتى أنقذ المدافع انتوني بروكس تمريرة خطيرة بشكل رائع مع الدقيقة 76.

وأضاع البديل لاميلا، في الدقيقة 77، الهدف الرابع للأرجنتين، بعدما سدد كرة من داخل الصندوق بغرابة خارج المرمى.

ودفع كلينسمان بآخر أوراقه في المباراة بنزول لاعب الوسط ناجبي دارلينجتون، في الدقيقة 78، بدلا من المهاجم كلينت ديمبسي، صاحب الثلاثة أهداف البطولة، والذي لم يقدم أي شيء يذكر في المباراة.

وقبل النهاية بست دقائق، أجرى المدرب الأرجنتيني هو الآخر، التغيير الأخير لفريقه، بنزول المدافع فيكتور كويستا، بدلا من ماركوس فاوستينو روخو.

لم يهدأ راقصو التانجو، حتى أكملوا الرباعية، في الدقيقة 86، عن طريق صاحب الهدف الثالث، جونزالو هيجواين، الذي أحسن استغلال عرضية المتألق ميسي، ليضعها بسهولة في شباك براد جوزان.

وتمر الدقائق الأخيرة دون خطورة على مرمى الفريقين، ليطلق الحكم صافرته معلنًا نهاية المباراة بفوز الأرجنتين على أمريكا بنتيجة (4-0).

الكاتب محمود الوادية

محمود الوادية

مواضيع متعلقة

اترك رداً