شرح تقسيم ضحية عيد الاضحى المبارك

img

ننشر لكم كيفية تقسيم الأضحية عبر موقع عرب نيوز حيث تعتبر الأضحية هي إحدى شعائر الإسلام والتي يتقرب بها المسلمون إلى الله بتقديم ذبح من الأنعام وذلك من أول أيام عيد الأضحى حتى آخر أيام التشريق وهي من الشعائر المشروعة والمجمع عليها وهي سنة مؤكدة لدى جميع مذاهب أهل السنة وللأضحية شروط معينة يجب أن تتحقق فيها أولها أن تكون بهيمة الأنعام وهي مثل: الإبل والبقر والغنم ولها سن معين ويشترط أن تكون خالية من العيوب وكذلك أن تكون ملكاً للمضحي وأن يضحى بها في الوقت المحدد، والنية وسنتعرف على كيفية تجزئة الأضحية .

كيفية تقسيم الأضحية :
المذهب الحنفي فقد اعتبرو الأضحية واجب شرعي وهي نوع من أنواع العبادات والهدف منها التقرب إلى الله ، لقوله عز وجل : ” فكلوا منها وأطعموا البائس الفقير ” .

وهي لها وقت معين وهو بعد صلاة العيد عيد الأضحى مباشرةً ، ويمكن تأخيرها حتى اليوم الثالث من العيد والقيام بها سواءاً في الليل أو في النهار .

وقد أجاز الشرع للمضحي أن ينتفع بكل أضحيته أو بجزء منه ، لأن العبادة في الأضحية هو إهراق الدم لوجه الله ، ولكن الحكمة من الأضحية هو توزيع الأضحية على البؤساء والفقراء والمحرومين وأولي القربى والجيران وكذلك التوسعة على أهل بيت المضحي .

وجرت السنة والعادة أن يبقي المضحي بالثلث لنفسه ولأهل بيته ، ويهدي الثلث منها لمن يشاء ويفضل أن يكونوا من الجيران وذوي القربى ، ويتصدق بالثلث المتبقي منها وهؤلاء يجب أن يكونوا من الفقراء والمساكين .

ويعد الهدف الحقيقي من الأضحية هو زرع البسمة في قلوب المحتاجين في العيد .

الكاتب محمود الوادية

محمود الوادية

مواضيع متعلقة

اترك رداً