الإثنين , 25 مارس 2019
الرئيسية » اخر الاخبار » صور لحظة القبض على قاتل بائع الخمور في الإسكندرية

صور لحظة القبض على قاتل بائع الخمور في الإسكندرية

نقدم لكم صور وتفاصيل قاتل بائع الخمور في الاسكندرية 2017 حيث أول صور عادل عبد النور سليمان قاتل يوسف لمعي تاجر الخمور في الاسكندرية بعد ذبحة بالسيف عقب القبض عليه، حيث ننشر معلومات و أول صورة لذابح “لمعي”، عقب إلقاء القبط علية في الثالثة صباحا، وعند محاولة الهروب تم إطلاق عيارين ناريين أحدهما بجوار قدم المتهم والآخر في الهواء، ويذكر ان الجاني كان يخفي السيف في طيات ملابسه، حيث نتعرف على هوية قاتل صاحب محل الخمور بالإسكندرية والذي باغت القتيل أثناء جلوسه أمام محله وضربه بالسيف ضربة حادة في رقبته ، وعندما حاول يوسف لمعي النجاة باغتة بضربة بالسيف من الخلف.

تفاصيل القبض على عادل عبد النور قاتل يوسف لمعي

فقد تمكنت أجهزة الأمن المصرية صباح اليوم الأربعاء، من القبض على قاتل المواطن القبطي ويدعى، عادل سليمان، (49 عاماً) أثناء اختبائه فى أحد الأماكن المهجورة بمنطقة شاكوس في باكوس بالإسكندرية، وكانت أجهزة الأمن المصرية تمكنت من التوصل لهوية ذابح القبطي في الإسكندرية، والذي ارتكب جريمته البشعة في الساعات الأولى من صباح الثلاثاء أمام المارة بشارع خالد بن الوليد بمنطقة المنتزه.

وكشفت مصادر أمنية في وقت سابق أن القاتل وبعد كشف ملامحه من خلال تفريغ وتحليل فيديو كاميرا المراقبة المثبتة بمحل تجاري مجاور لمحل المواطن القبطي القتيل يوسف لمعي، تبين أنه عادل عبد النور السيد سليمان، (49 عاما)، وتم تحرير نشرة بأوصافه وتوزيعها على كافة الكمائن والارتكازات الأمنية بالإسكندرية وكافة المحافظات.

صورالمتهم بقتل بائع الخمور في الإسكندرية

وقالت المصادر إن القاتل ذو لحية خفيفة ومصبوغة بحناء بني، وقام بارتكاب جريمته بواسطة سيف حاد مزق به شرايين رقبة الضحية ، كشف فيديو حديث للواقعة أن الجاني كان يخفي السيف في طيات ملابسه، وباغت القتيل أثناء جلوسه أمام محله وضربه بالسيف ضربة حادة في رقبته، وأثناء محاولة القتيل الهروب عاجله القاتل بضربة أخرى على ظهره من الخلف وفرّ هارباً ، رجحت التحريات أن يكون الدافع للقتل هو قيام القتيل ببيع الخمور في محله، حيث تبحث أجهزة الأمن حاليا عن معارف وأقارب الجاني لسؤالهم عن ميوله وأفكاره ومعرفة دوافعه في ارتكاب جريمته، واحتمال انضمامه لأي جماعة متطرفة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *