ولم يكتف لاعب ميلان وإنتر السابق بترك أرضية الملعب بل توجه إلى جمهور كالياري قائلا: “هذا هو لوني”.

ويواجه مونتاري احتمال معاقبته بعدما قرر ترك المباراة قبل ثوان على نهايتها، لاسيما أن الانذار الذي وجهه له الحكم بسبب قراره كان الثاني له وبالتالي نال البطاقة الحمراء.

فيديو مونتاري يترك أرضية الملعب

وقبل اتخاذه القرار بترك أرضية الملعب، تحدث مونتاري مع قسم من الجمهور الذي كان يوجه له الإهانات العنصرية، ثم اعترض أمام حكم المباراة دانييلي مينيلي بسبب ما يتعرض له، فكان نصيبه الإنذار الأول في الدقيقة 89 من المباراة ثم قرر ترك الملعب فنال الإنذار الثاني والطرد في الدقيقة السادسة من الوقت بدل الضائع.

وكان مونتاري يصرخ وهو في طريقه إلى خارج الملعب “باستا”، أي كفى بالإيطالية، ثم توجه بعد خروجه إلى قسم من الجمهور، رافعا يد وهو يصرخ: “هذا هو لوني، هذا هو لوني”.