البرتغال تسقط البلد المضيف الدب الروسي في كأس القارات

img

فاز المنتخب البرتغالي على روسيا 1-0 مساء الأربعاء 21-6-2017 حيث قاد النجم كريستيانو رونالدو منتخب بلاده البرتغال لتحقيق فوز صعب على حساب منتخب روسيا بهدف نظيف في اللقاء الذي أقيم ، الأربعاء ، في الجولة الثانية بالمجموعة الأولى ببطولة كأس القارات التي تستضيفها روسيا.

سجل رونالدو هدف اللقاء الوحيد في الدقيقة 8 ليمنح منتخب البرتغال أول فوز له في كأس القارات ويرفع رصيد بطل أوروبا إلى 4 نقاط ليعتلي صدارة المجموعة بفارق نقطة عن روسيا قبل لقاء المكسيك ونيوزيلاند.

بدأ المنتخب البرتغالي المباراة بتركيز هجومي وضغط مميز واستطاع أن يقتنص هدفاً مبكراً بعد مرور 8 دقائق عن طريق كريستيانو رونالدو الذي حول كرة عرضية متقنة إلى الشباك عبر ضربة رأس رائعة.

وانطلق رونالدو في كرة آخرى ومرر كرة عرضية مرت بعيداً عن المرمى ، وتخلص منتخب روسيا من صدمة الهدف المبكر وبدأ تنظيم محاولات على المرمى البرتغالي وأبعد بيبي انطلاقة سريعة من الجبهة اليسرى للروس.

وأرسل ساميدوف كرة عرضية أبعدها دفاع البرتغال ونال جيلاشنكوف لاعب روسيا البطاقة الصفراء ، وأغلق فرناندو سانتوس مدرب البرتغال مفاتيح اللعب الروسية وانحصر اللعب في وسط الملعب بشكل ملحوظ.

هرب رونالدو بكرة سريعة ووجه تسديدة قوية في منطقة الجزاء أبعدها الحارس الروسي ببراعة قبل أن يرسل سيدريك سواريس كرة عرضية مرت دون متابع لينتهي الشوط الأول بتقدم برتغالي.

ومع بداية الشوط الثاني ، أشرك منتخب روسيا اللاعب ألكسندر ياروخين بدلاً من شيشيكين وتألق حارس روسيا في إبعاد ضربة رأس قريبة وهدف محقق للاعب أندريه سيلفا وكاد رافاييل جيريرو أن يخطئ في شباك فريقه لولا يقظة الحارس روي باتريسيو.

نال بيبي البطاقة الصفراء للخشونة ، وأنقذ حارس روسيا أكينفيف تسديدة قوية من سيدريك سواريس مع تصويبة طائشة من المنتخب الروسي فوق العارضة ثم سنحت فرصة لروسيا من تمريرة عرضية قبل أن يهدر رونالدو فرصة لا تضيع من تمريرة عرضية والحارس خارج مرماه ولكنه سدد بعيداً برأسه.

وأشرك المنتخب البرتغالي أول تغييراته بنزول إيلسيو بدلاً من رافاييل جيريرو الظهير الأيسر في الدقيقة 66 بينما دفع المنتخب الروسي بثاني تغييراته ديميتري بولوز بدلاً من كومباروف أملاً في تنشيط الهجوم.. واتسم الأداء بالخشونة بين الفريقين ونال برناردو سيلفا إنذاراً وأيضاً جورجي مدافع روسيا.

ودفع منتخب البرتغال باللاعب جيلسون مارتينيز على حساب أندريه سيلفا في الدقيقة 78 ثم عزز فرناندو سانتوس مدرب البرتغال أداءه الدفاعي بنزول دانيلو بدلاً من أدريان سيلفا بينما ألقى منتخب روسيا بآخر أوراقه بنزول بوخاروف على حساب كودراشوف.

اتسم الأداء في الدقائق الأخيرة بالندية والإلتحامات البدنية وتضييق المساحات دون خطورة على مرمى الفريقين ، وطالب لاعبو روسيا الحكم ضربة جزاء بعد سقوط بوخاروف ولكن الحكم استأنف اللعب وحرمت العارضة منتخب روسيا من تسجيل هدف التعادل ثم ضربة رأس من جورجي مرت فوق العارضة وتصدى باتريسيو لتمريرة عرضية من سمولوف لينتهي اللقاء بفوز البرتغال.

الكاتب محمود الوادية

محمود الوادية

مواضيع متعلقة

اترك رداً