الإثنين , 24 سبتمبر 2018
الرئيسية » رسائل » شعر قصير عن الشتاء

شعر قصير عن الشتاء

خـۆآطُرٍ لُلُحٍبيَب عٍن آلُشُتآء , شُعٍرٍ قصيَرٍ عٍن آلُشُتآء , گلُمآت عٍن قدِۆم آلُشُتآء ₂₀₁₈ , عٍبآرٍآت آلُشُتآء ۆ آلُحٍب , گلُآم فَيَس بۆگ عٍن آلُشُتآء , رٍسآئلُ حٍنيَن لُلُشُتآء , مسجٍآت حٍزيَنة عٍن فَصلُ آلُشُتآء

أعشق الشتاء لأن المطرَ دائماً يشعرني بالطمأنينة فهناك رب لن يضيّعنا.

أعشق الشتاء لأن دفء مشاعر تلك الصديقة ينتقل إلى كفيّ عند مصافحتها فيدفئني.
أعشق الشتاء لأن تلك القوة التي تجعلك تتخلص من أغطيتك الدافئة في جنح الليل لتتحمل برودة المياه تشعرني بدفء حب الله.
أعشق الشتاء لأن أحتساء شرابٍ دافئ في ليلةِ صقيع وسط أناس يحبوك وتحبهم كافٍ لأن يملأ الأرض دفئاً.

أعشق الشتاء لأنه دائماً يذكرني بأنّ من فقدَ الله وفقدَ الحب مسكين
على نافذتك تتناثر قطرات المطر بهدوء ورقّة وكأنها تهمس، في آذاننا بصوت خافت تفاءلوا.
الشتاء فصل وينتهي، ولكن إحذر أن يصيب قلبي شتاء فأي شمس ستذيب الجليد عليه.
سيأتي الشتاء.. محملاً باللقاءات.. وَالصّباحَات البيضاء.

سيأتي الشتاء.. وَيضجّ حضن أمّي بالدفء.. سيزداد وجهها نضره وبهاء.
سيأتي الشتاء.. وَأكون برفقة حبيبي.
سنحتّسي القهوه، ونتحدث عن أشياء لا تليق إلا بنا.. سنضحك حَتى البكاء.. في الشتاء. أعشق الشتاء لأنه عندما
يسقطُ المطر تُزال الأصباغ عن الوجوه فيعود كل شيء لأصله دون خداع أو تصنُّع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *